A+ A-

علاج العقم
من المعروف ان نسبة 15 في المئة من السكان يعانون من العقم. وكما هو موضح فان تعريف العقم هو عدم القدرة على انجاب الطفل بعد 6 أشهر من الجماع دون موانع.

من المعلوم ان العقم يتزايد في المجتمعات الحديثة .لوحظ ذلك في انخفاض عدد الحيوانات المنوية في الرجال بسبب البيئة السامة والآثار المحتملة للتطور. والنساء المتزوجات أيضا بسبب المخاوف التعليمية والمهنيةو تاخرفى سن الزواج. يتراوح متوسط سن انقطاع الطمث بين سن 48 و 52 سنة لدى النساء. ونحن نعلم الآن أنه ، قبل عدة سنوات من انقطاع الطمث تكون المرأة غير قادرة على الإنجاب بسبب ان وظيفة المبيض تتضاءل.
تاريخيا، لم يتغير سن انقطاع الطمث ، وفرصة إنجاب طفل تكون ضئيلة للغاية مع اقتراب الأنثى من انقطاع الطمث. ولذلك فإننا نوصي جميع النساء وخاصة الذين عندهم تاريخ عائلي من انقطاع الطمث المبكر ينبغي أن يكون لها طفل في سن مبكرة. جميع علاجات العقم والتلقيح الاصطناعي  لا يمكن أن تكون ناجحة إذا تضاءل وظيفة مبيض المرأة.

كيفية بداية الاجراءات مع الزوجين المصابين بالعقم؟
البداية ستكون خاصة بالشريك الذكرى. وسوف يكون التقييم الأولى باثنين أو ثلاثة من الحيوانات المنوية  مدة شهر  واحد حيث التخصيب. وتستخدم دبليو اتش اوة (منظمة الصحة العالمية) ومعايير كروغرز لتحليل معلومات الحيوانات   المنوية.

وإذا كان عدد الحيوانات المنوية غير طبيعي، يتم تنفيذ الاختبارات الهرمونية والموجات فوق الصوتية من الخصيتين. قد يكون بهذه الطريقة يتم الكشف عن المشاكل الهرمونية والأوعية الدموية في علاجات العقم عند الذكور ومع ذلك، فان العلاجات الطبية والجراحية يحصولون على أقل وأقل شعبية بسبب ارتفاع معدلات الفشل.

لذلك ونتيجة للعقم عند الذكور , فانة يوصى بالحقن المجهرى الراهن فى التلقيح الاصطناعي أو أطفال الأنابيب  اعتمادا على نتائج عدد الحيوانات المنوية.

اما بالنسبة للنساء , فان مستويات دورة هرمونات مدة ثلاثة ايام ستكون مطلوبة

وإذا كانت هذه العملية طبيعية، فسيتم رصد التخصيب بواسطة الموجات فوق الصوتية.,إذا كان هناك مشكلة تبويض فانة يتم علاجها بواسطة الأدوية عن طريق الفم أو الحقن الهرمونية، وكذلك رصد بواسطة الموجات فوق الصوتية .

إذا كانت عملية التبويض تتم بشكل طبيعى ،  لذلك يتم استخدام (الأشعة السينية الرحم وأنابيب) لكى نضمن تنفيذ استبعاد انسداد الأنابيب..

إذا كان هناك مشكلة مع الأنابيب، لذا نحاول تصحيحها بالمنظار في بعض الحالات. ومع ذلك، في السنوات الاخيرة بسبب نتائج التلقيح الاصطناعي الناجحة للغاية  نتيجة عملية الحقن المجهرى ،فانة كثير من الاحيان  يتم تنفيذ عملية جراحية للانبوب بصورة اقل.

احيانا فانة لايتم العثور على اى سبب للعقم في بعض الأزواج. وهذا ما يسمى في هذة الحالة عقم غير مفسر.لذا فانة فى حالة هذة المجموعة، تعطى أولا فترة من 3 حتي 6 أشهر من العلاج لتسهيل حدوث الإباضة. وإذا كانت هذة العملية غير ناجحة، يتم استخدام التلقيح الاصطناعي لمدة 3 إلى 6 أشهر أيضا. و إذا فشلت كل هذه المحاولات،  يجب ان يؤدى الحقن المجهرى دورة فى التلقيح الصناعى.

يعتبر سن المرأة هو عامل خطير ومهم. فإذا كان العمر أكثر من 40 سنة، فقد يقلل هذا من فرصة احتمال حصول الحمل، لذلك ينبغي إعطاء العلاجات الكلاسيكية غير التلقيح الاصطناعي لفترة قصيرة فقط. وفى كثير من الاحيان ما يتم استخدام الحقن المجهرى للتلقيح الاصطناعي فى اوقات مبكرة سابقة.
يرجى النقر على قسم التلقيح الاصطناعي / الحقن المجهري  وأيضا قراءة التعليمات لمزيد من المعلومات

 

Leave a Comment